طنجة : فعاليات متنوعة لتخليد اليوم الوطني للأشخاص في وضعية إعاقة

ينظم اتحاد الجمعيات العاملة في مجال الإعاقة بولاية طنجة ومركز للا خديجة للترويض وصناعة وتقويم الأطراف لذوي الإعاقة الحركية سلسلة من الفعاليات لتخليد اليوم الوطني للأشخاص في وضعية إعاقة، الذي يصادف 30 مارس من كل سنة.

وانطلقت هذه الفعاليات، المنظمة تحت شعار “المبادرة الوطنية للتنمية البشرية رافعة للتنمية المستدامة”، اليوم الأربعاء بتنظيم أيام مفتوحة، حيث يتم التعريف بالخدمات التي يقدمها مركز للا خديجة والجمعيات المنضوية تحت لواء اتحاد الجمعيات العاملة في مجال الإعاقة، والذي يضم 14 جمعية مهتمة بقضايا هذه الفئة من المجتمع.

وأبرز رئيس الاتحاد، رشيدي محسن، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن هذه الأبواب المفتوحة تروم تعريف عموم الناس والمسؤولين بالخدمات المقدمة من قبل الجمعيات المنضوية في الاتحاد، موضحا أن ثماني جمعيات تشتغل في مختلف أنواع الإعاقة تشارك في هذه الفعالية.

وأشار إلى أن “الاتحاد لا يشتغل بشكل مناسباتي، بل عمله متواصل وفي خدمة الشخص في وضعية إعاقة على مدى العام”، موضحا أن تخليد اليوم الوطني للأشخاص في وضعية إعاقة مناسبة للتعريف بهذا العمل وبجهود الجمعيات والمركز في خدمة هذه الشريحة من المجتمع.

وذكر بأن الاتحاد يترافع وطنيا عن قضايا الإعاقة وعلى تنزيل مقتضيات الاتفاقيات الدولية وأحكام الدستور والقوانين ذات الصلة، بينما محليا يعمل على تعبئة الفاعلين الترابيين والمصالح الخارجية والسلطات المحلية من أجل إدماج بعد الإعاقة في البرامج والسياسات المحلية وضمان الالتقائية.

وستتواصل هذه الفعاليات يوم الثلاثاء 22 مارس المقبل بعقد يوم تفاعلي مع مجموعة من المؤسسات الوطنية لتقريب الأشخاص المعاقين من الخدمات المقدمة من قبل هذه المؤسسات لفائدتهم، وتنظيم ورشة للرسم والترفيه لفائدة الأطفال في وضعية إعاقة بمركز التفتح الفني التابع للمديرية الإقليمية للتربية الوطنية يوم الأربعاء القادم ، وعرض فني من إبداع الأطفال في وضعية إعاقة بمسرح الحداد يوم الأربعاء 30 مارس.