حملة للتبرع بالدم تجمع أزيد من 360 كيسا بالمدرسة الوطنية لعلوم التطبيقية بطنجة

مكنت حملة للتبرع بالدم من جمع 365 كيسا من هذه المادة الحيوية على مدى 3 أيام بالمدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بطنجة.

وفاق عدد أكياس الدم، التي تم جمعها خلالها الحملة التي جرت بين 21 و 23 دجنبر الجاري في إطار “أسبوع الصحة” الذي نظمه “نادي اتحاد الطالب” بالمدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية، التوقعات المسطرة من قبل المنظمين والرامية لجمع 250 كيس دم.

وأفاد بلاغ للمدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بأن حملة التبرع بالدم شهدت إقبالا كبيرا من لدن الطلبة والأساتذة والطاقم الإداري للمدرسة ولباقي المؤسسات الجامعية المجاورة، إلى جانب مشاركة المواطنين بكثافة في العملية.

وأضاف المصدر نفسه أن هذه المبادرة تأتي من أجل الاستجابة للحاجات المتزايدة للمركز الجهوي لتحاقن الدم من هذه المادة الحيوية بعد تزايد الطلب إثر افتتاح عدد من المستشفيات والمصحات الخاصة خلال السنوات الأخيرة، معتبرا أن الحاجة اليومية للمؤسسات الاستشفائية تقدر بحوالي 90 إلى 100 كيس دم في اليوم.

وانطلقت الحملة بتنظيم ندوة حول أهمية التبرع بالدم في ضمان حياة المرضى والتي أطرها رئيس المركز الجهوي لتحاقن الدم بطنجة معاذ رواحي، بينما اختتمت بتنظيم دورة تكوينية حول طرق الإغاثة والانقاذ من تأطير الطبيب بالهلال الأحمر محمد جابري.