تطوان ..جمع أكثر من 1200 طن من مخلفات العيد والنفايات المنزلية خلال فترة عيد الأضحى

تمكنت  فرق التدخل بمدينة تطوان خلال عيد الأضحى ، في ظرف أقل من تسع ساعات من  جمع أكثر من 1200 طن من مخلفات العيد والنفايات المنزلية .

فرغم تضاعف كمية النفايات في فترة ما قبل العيد وخلال ذبح الأضاحي،  تمكنت مصالح النظافة بجماعة تطوان تحت إشراف عمالة الإقليم  من جمع أكثر من 1204 طن من النفايات ، وذلك بفضل التعبئة الشاملة لهذه العملية من طرف مصالح عمالة تطوان وجماعة تطوان، مدعومتين من طرف الشركتين المخول لهما تدبير مرفق جمع النفايات الصلبة بكل من منطقة لمنظري ومنطقة الأزهر .

و كانت عمالة تطوان وجماعة المدينة قد عقدت  سلسلة من الاجتماعات القبلية للتحضير لهذه المناسبة، ووضع مخطط محكم من أجل  دعم وتعبئة الشركتين المفوض لهما تدبير قطاع النظافة، بشكل كلي من أجل أن يكون عيد أضحى نظيفا، رغم تضاعف كمية النفايات في فترة ما قبل العيد وبعد ذبح الأضاحي حيث تجند جميع المتدخلين من أجل عودة المدينة إلى وظعها الطبيعي في ظرف قياسي.

وبإشراف مباشر من طرف عامل اقليم تطوان السيد يونس التازي، جرى إعطاء عملية إنطلاقة جمع النفايات، من طرف رئيس جماعة تطوان السيد مصطفى البكوري وباشا المدينة السيد محمد اهناني ونائب الرئيس السيد حميد الدامون، في حدود الساعة الثانية بعد الظهر، ليتم جمع جميع مخلفات العيد بمدينة تطوان في حدود الساعة الحادية عشرة ليلا، لتنتقل الشركتان إلى مرحلة تعقيم جميع نقط رمي مخلفات العيد، التي انتهت في حدود الساعة الرابعة من صباح  الاثنين .

و أسفرت هذه العملية الاستثنائية، التي تعبأت لها مصالح العمالة، عن جمع ما يناهز ألف و204 طن و800 كيلوغرام من النفايات في تسع ساعات، موزعة على النحو التالي 724 طن و60 كيلغرام جمعتها شركة ميكومار خلال 140 جولة بقطاع الازهر،   و480طن و740 كيلغرام جمعتها شركة سوايز خلال 81 جولة بقطاع سيدي المنظري.

وتعبأ لهذه العملية 592 عاملا رسميا، تابعين للشركتين مدعومين ب80 عاملا مؤقتا، من اجل  جمع وغسل وتعقيم الحاويات وتفريغ نقط التحويل باستعمال آليات وشاحنات الرسمية للجمع والكنس والتنظيف، مع توفير آليات وشاحنات إضافية، من طرف عمالة تطوان، من اجل تدعيم أسطول الشركتين، حيث لولا الدعم والتعبئة التي قادتها عمالة تطوان لما تمكنت المدينة من ربح هذا الرهان، وعودة الحمامة البيضاء الى رونقها وبهائها المعهود.