الحسيمة .. معرض تشكيلي بجماعة النكور يبرز غنى وتنوع الموروث الثقافي المغربي

احتضنت دار الشباب بجماعة النكور بإقليم الحسيمة معرضا تشكيليا للفنان اليمني خالد صالح بريك، أبرز بجلاء غنى وتنوع الموروث الثقافي المغربي.

وتضمن هذا المعرض، الذي أقيم تحت إشراف المديرية الإقليمية للشباب والثقافة والتواصل بالحسيمة (قطاع الشباب) بتنسيق مع المجلس الجماعي للنكور والسلطات المحلية، ما مجموعه 14 لوحة تشكيلية متنوعة سلطت الضوء على فن العمارة المغربي، وأوجها شتى من التراث المغربي الغني والمتنوع.

وبرع الفنان اليمني من خلال لوحاته في إبراز عدد من تجليات الموروث الثقافي المغربي وضمنها الأسوار والقصبات والمدن والقرى العتيقة، والأواني والزخارف والأبواب والزي التقليدي المغربي.

وتتميز لوحات الفنان صالح بريك، الذي يعتمد أسلوبا مُميزا وفريدا في الرسم، بالدقة المتناهية والتميز، وتحاول تقريب الزائر من الثقافة المغربية الأصيلة بمختلف تجلياتها.

وتوافد على هذا المعرض، الذي اختتمت فقراته مؤخرا، تلميذات وتلاميذ المؤسسات التعليمية، وعدد من الفاعلين الجمعويين والمهتمين بالشأن الثقافي والفني بإقليم الحسيمة.

ويعكس هذا المعرض شغف وعشق الفنان اليمني، الذي حل بالمغرب قبل أربع سنوات، بالتراث المغربي وإرثه الثقافي الغني والمتنوع.