إقليم الحسيمة.. رصد أزيد من 6 ملايين درهم لمواكبة الأشخاص في وضعية هشاشة خلال سنة 2022

تم في إطار المرحلة الثالثة من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية على مستوى إقليم الحسيمة رصد غلاف مالي يفوق 6 ملايين درهم لإنجاز 19 مشروعا في إطار برنامج مواكبة الأشخاص في وضعية هشاشة برسم سنة 2022.

وأفادت معطيات لقسم العمل الاجتماعي بعمالة الحسيمة بأن هذه المشاريع التي سيستفيد منها أزيد من 1235 شخصا تهم دعم قطاع التربية والتكوين، بتجهيز 4 مراكز للتربية والتكوين لإدماج المرأة بجماعات الحسيمة وتارجيست وأربعاء تاوريرت وجماعة تفروين، وتهيئة مركز للتربية والتكوين لإدماج المرأة بجماعة سنادة.

وضمن المحور المتعلق بدعم القطاع الاجتماعي، في إطار نفس البرنامج، سيتم تجهيز مركز الرعاية الاجتماعية للأطفال ذوي الإعاقة الحركية بجماعة الحسيمة، وبناء ملحقة مركز مرضى القصور الكلوي بجماعة تارجيست.

كما سيتم دعم تسيير مركزي مرضى القصور الكلوي بجماعتي إمزورن وتارجيست، ومراكز الرعاية الاجتماعية بجماعتي إمزورن والحسيمة، بالإضافة إلى دعم تسيير قرية الأطفال المسعفين S.O.S بجماعة إمزورن.

وتشمل المشاريع المبرمجة في إطار برنامج مواكبة الأشخاص في وضعية هشاشة، أيضا، اقتناء حافلة لفائدة المركز الاجتماعي لأطفال الثلاثي الصبغي بالحسيمة، واقتناء سيارتي إسعاف لفائدة مركزي الرعاية الاجتماعية بكل من جماعتي الحسيمة وإمزورن.

وكانت اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية بالحسيمة قد صادقت خلال اجتماع عقدته الإثنين على هذه المشاريع التي تهدف إلى النهوض بأوضاع الفئات الهشة.