وزير خارجية فلسطين يتحدث في افتتاح منتدى ميدايز

طنجة

قال وزير خارجية فلسطين، السيد رياض المالكي، الأربعاء بطنجة، إن الجريمة الإسرائيلية على قطاع غزة تبرز أن الشعب الفلسطيني في حاجة إلى الحماية الدولية.

وأبرز السيد المالكي، الذي كان يتحدث في افتتاح منتدى ميدايز بطنجة، أن “الشعب الفلسطيني في غزة يتعرض منذ الثلاثاء إلى عمليات اغتيال متواصلة وصلت إلى 23 عملية اغتيال وقتل شملت أطفالا ونساء وتدمير عشرات المنازل والمقرات من قبل جيش الاحتلال الإسرائيلي”.

وأكد السيد المالكي أن “هذه الجرائم تؤكد بطريقة لا لبس فيها أن الشعب الفلسطيني في حاجة إلى توفير الحماية الدولية له، من بطش وجرائم الاحتلال الإسرائيلي”، مضيفا أنه “بحاجة أيضا إلى مساعدته وتخليصه من أتون الاحتلال وإلى ضمانة تحصيل حقوقه المشروعة في الحرية والاستقلال وتأسيس الدولة”.

وأشار إلى أنه “يجب إدانة جرائم الاحتلال وليس البحث عن تبرير لها”، مبرزا أن “سكوت المجتمع الدولي (عن هذه الجرائم) يجعله يتحمل مسؤولية غير مباشرة عن نتائجها”.

وكانت وزارة الصحة الفلسطينية قد أعلنت، مساء اليوم الأربعاء، أن 26 فلسطينيا، بينهم ثلاثة أطفال وسيدة استشهدوا، وأصيب أكثر من 70 آخرين، بينهم 30 طفلا و 13 سيدة، جراء العدوان الإسرائيلي المتواصل لليوم الثاني على قطاع غزة.