نحو تهيئة منتزه السواني بإقليم الحسيمة لتعزيز المشهد البيئي الإقليمي

ينتظر أن يتعزز المشهد البيئي بإقليم الحسيمة بتهيئة منتزه منتزه السواني بجماعة ايت يوسف وعلي، الذي جرت مؤخرا المصادقة على اتفاقية شراكة تتعلق بتهيئته.

وتهدف اتفاقية الشراكة المتعلقة بتهيئة هذا المنتزه، التي جرت المصادقة عليها مؤخرا، إلى وضع إطار للشراكة والتعاون بين مختلف الأطراف المؤسساتية من أجل تهيئة منتزه بيولوجي بأيت يوسف وعلي بإقليم الحسيمة.

ويروم المشروع، بالخصوص، إحداث وتطوير وتدبير المنتزه المذكور بهدف تنمية الدور الاجتماعي للساحل بجماعة أيت يوسف وعلي بما يسمح باستدامة النظم الإيكولوجية والموارد الطبيعية، وتوعية الساكنة المعنية بأهمية الحفاظ على الموارد الطبيعية.

ويتم تنفيذ وإنجاز مشروع منتزه السواني، الذي تبلغ تكلفته الإجمالية 7 ملايين درهم، مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة تمويله، بتعاون وثيق بين المصالح الخاصة لعمالة إقليم الحسيمة، ومصالح المياه والغابات ومحاربة التصحر وتلك التابعة لجماعة أيت يوسف وعلي.

وبموجب هذه الاتفاقية، تعين وكالة إنعاش وتنمية أقاليم الشمال كصاحب المشروع وتلتزم بضمان إنجاز جميع العمليات التي تدخل في إطار إنجاز المشروع الموكل إليها، طبقا للقوانين والضوابط الجاري بها العمل، وكذا باقي المعايير الفنية.

ويلتزم مجلس الجهة، وفقا للاتفاقية، بالمساهمة في تمويل وتنفيذ المشروع المذكور، والمساهمة في لجنة الإشراف والتتبع وتسلم جميع الدراسات، والمساهمة في لجنة تتبع الأشغال من أجل تهيئة منتزه السواني.

من جهتها، تلتزم عملة إقليم الحسيمة بتزويد حامل المشروع بجميع المعلومات والوثائق اللازمة للتنفيذ السليم للمشروع، والمشاركة مع جميع الشركاء المعنيين في اختيار الأنشطة التي سيتم القيام بها، وضمان حسن سير الأشغال وامتثال الأنشطة والإنجازات للأهداف المعلنة.

كما تلتزم بالتعاون مع حامل المشروع للحصول على التراخيص والشهادات اللازمة، ومراقبة تنفيذ جميع الأشغال بالتنسيق مع حامل المشروع، والبحث عن شركاء آخرين عند الاقتضاء لإنجاز هذا المشروع.

بدورها، تلتزم إدارة المياه والغابات بوضع المجال الغابوي موضوع الاتفاقية رهن إشارة المتعاقدين، وإتاحة جميع المعلومات والوثائق اللازمة لحامل المشروع، وتقديم المساعدة التقنية للشركة، والمساهمة في إعداد العناصر المرجعية لإعداد الدراسة المتعلقة بهذا المنتزه، والمساهمة في لجنة فتح الأظرفة المتعلقة بهذه الدراسة.

أما وكالة إنعاش وتنمية أقاليم شمال المملكة، فتلتزم بالإعلان عن صفقات الدراسات والأشغال التي تندرج في إطار تنفيذ المشروع بالتشاور مع الشركاء والجهات المعنية، وإعداد تقارير التتبع والتقييم، والتسيير الإداري والمالي.

بدورها، تلتزم جماعة ايت وسف وعلي بالمساهمة في الحراسة الدائمة للمنتزه بعد الانتهاء من الأشغال، والحفاظ على نظافة المنتزه، والمساهمة في لجنة الإشراف والتتبع، والمصادقة على جميع الأشغال المندرجة في مشروع الاتفاقية.

وتحدث بموجب الاتفاقية لجنة لتتبع وتقييم هذه الاتفاقية برئاسة عامل إقليم الحسيمة وتضم في عضويتها ممثلين عن كل طرف من الأطراف المتعاقدة، وتعقد اجتماعاتها بدعوة من رئيس مجلس الجهة مرة كل ثلاثة أشهر، وكلما دعت الضرورة إلى ذلك.

وتدخل هذه الاتفاقية حيز التنفيذ ابتداء من تاريخ توقيعها من لدن الأطراف والتأشير عليها من طرف وزارة الداخلية، وتبقى سارية المفعول حتى التصفية النهائية للصفقات المتعلقة بإنجاز المشروع.

ويمكن توسيع هذه الاتفاقية إلى متدخلين آخرين يعملون في الميادين ذات الصلة، عن طريق إعداد ملحق تعديلي، كما أن كل تعديل لبنود هذه الاتفاقية يجب أن يكون موضوع ملحق مصادق عليه من طرف جميع الأطراف وفقا للشكليات والإجراءات الإدارية والقانونية المعمول بها.