جماعة شفشاون .. 180 مرشحا من تسعة أحزاب يتنافسون على 30 مقعدا

يتنافس 180 مرشحا ينتمون لتسعة أحزاب على عضوية جماعة شفشاون خلال الانتخابات الجماعية المرتقب إجراؤها في الثامن من شهر شتنبر المقبل بكتلة ناخبة تقدر ب 20 ألفا و 751 ناخب.

وأفادت معطيات للسلطات المحلية بشفشاون بأن 151 مرشحا يتنافسون في 25 دائرة انتخابية للظفر ب 25 مقعدا، بينما تتنافس 29 امرأة على 5 مقاعد مخصصة للنساء بالدوائر الأكبر من حيث عدد الناخبين، حيث ستجرى الانتخابات بنمط الاقتراع الفردي بالأغلبية النسبية، تبعا لمقتضيات القانون التنظيمي 06.21، لكون عدد سكان جماعة شفشاون يقل عن 50 ألف نسمة.

وقد غطت 3 أحزاب 100 في المائة من الدوائر الانتخابية، أي بتقديم 25 ترشيحا فرديا و5 مرشحات في الدوائر الخاصة بالنساء، ويتعلق الأمر بأحزاب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية والأصالة والمعاصرة والاستقلال.

في حين قدم حزب الإنصاف مرشحين في 24 دائرة (بنسبة تغطية تناهز 96 في المائة)، وحزب التجمع الوطني للأحرار في 19 دائرة (76 في المائة)، وحزب العدالة والتنمية في 13 دائرة (52 في المائة)، والاتحاد الدستوري في 11 دائرة (44 في المائة)، وحزب الحركة الشعبية في 6 دوائر (24 في المائة)، وحزب البيئة والتنمية المستدامة في 3 دوائر (12 في المائة).

يذكر أن الدوائر التي يتم في إطارها التنافس على المقاعد الخمس المخصصة للنساء قد تم اختيارها بناء على عدد الناخبين وفق اللوائح الانتخابية المحصورة بتاريخ 31 يوليوز الماضي، ويتعلق الأمر بالدوائر 13 (غاروزيم) و 14 (كرنسيف) و15 (الشرفاء) و17 (الخرازين1) و21 (عين حوزي).

وتحرص السلطات المحلية على ضمان مرور الحملة الانتخابية، التي مرت يوم الخميس الماضي بالنسبة للانتخابات الجماعية والجهوية والتشريعية، وفق مقتضيات القوانين ذات الصلة وفي إطار الاحترام التام للتدابير الصحية الاحترازية الموصى بها من قبل اللجنة العلمية للحد من تفشي فيروس كورونا المستجد.